البرهان يشكّل لجنة عليا لحل قضايا شرق السودان

أصدر رئيس مجلس السيادة، الفريق عبد الفتاح البرهان، الثلاثاء، قرارا يقضي بتشكيل لجنة عليا لحل قضايا شرق السودان برئاسة نائبه الفريق محمد حمدان دقلو.

وأفادت المعلومات بأن القرار عيّن 3 من أعضاء مجلس السيادة في عضوية اللجنة، هم: الطاهر أبوبكر حجر، وأبو القاسم محمد أحمد برطم، وعبدالباقي عبد القادر الزبير”.

كما حدد مهام واختصاصات اللجنة في اتخاذ التدابير اللازمة بشأن إيجاد الحلول للوضع في شرق السودان، وذلك وفقاً لما نقلته وكالة السودان للأنباء.

وأيضاً عليه مخاطبة جذور الأزمة والوصول إلى توافق يحقق الاستقرار، وتوحيد رؤية جميع مكونات الشرق للوصول إلى اتفاق يضمن تنفيذ المطلوبات التي تؤسس إلى تحقيق تنمية واستقرار وسلام دائم في الشرق، إلى جانب التنسيق والتواصل مع كافة الجهات للمساعدة في التوافق بين الأطراف المختلفة، بحسب البيان.

“تعليق مسار الشرق”

يشار إلى أن مجلس السيادة الحاكم في السودان، كان قد قرر قبل أسبوعين، تعليق “مسار الشرق” في اتفاق السلام، الذي وقعته الحكومة السودانية في جوبا مع عدد من الحركات المتمردة المسلحة عام 2020، حتى يتوافق أهالي منطقة شرق البلاد.

وأعلن حينها نائب رئيس مجلس السيادة، محمد حمدان دقلو، المعروف بـ “حميدتي”، تعليق مسار شرق السودان الذي وقع في اتفاق سلام جوبا إلى حين توافق أهل الشرق.

وأضاف أن أطراف الشرق سيجلسون على طاولة واحدة للاتفاق على حل جميع مشاكل أهل شرق السودان.

غضب قبائل البجا

يذكر أن مسار شرق السودان كان أثار غضب قبائل البجا في منطقة شرق السودان، بحجة أن من وقعوا اتفاق السلام من الشرق لا يمثلون الإقليم.

فيما يناصر عدد من قبائل الشرق الاتفاق الذي وقع في جوبا ويطالبون بعدم إلغائه، وتعبيراً عن رفض مسار الشرق في الاتفاق قامت قبائل البجا في أكتوبر (تشرين الأول) بإغلاق موانئ البلاد الرئيسية الواقعة على ساحل البحر الأحمر لستة أسابيع.

ويضم إقليم شرق السودان ثلاث ولايات هي البحر الأحمر وكسلا والقضارف، ويعتبر استراتيجياً كونه يحد إريتريا ومصر وإثيوبيا ويمتد ساحله على البحر الحمر بطول 714 كيلومتراً وعليه مرافئ نفطية، وهو من أفقر المناطق في السودان.

الذهاب إلى المصدر
Author: